صفد برس

صفد برس

ميلادينوف: غزة يجب أن تكون جزءاً لا يتجزأ من أي دولة فلسطينية مستقبلية

منسق عملية السلام نيكولاي ميلادينوف

منسق عملية السلام نيكولاي ميلادينوف

غزة - صفد برس

رحب  المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، بالتطورات الأخيرة التي تشهدها العاصمة المصرية القاهرة، والمتعلقة بالوحدة الفلسطينية وإنهاء الانقسام القائم في الساحة الفلسطينية منذ منتصف العام 2007.

وأكد ميلادينوف، الذي زار قطاع غزة لعدة ساعات لتفقد مشاريع للأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، أن الوحدة هي خطوة أساسية نحو التحقيق السلمي للتطلعات الوطنية الفلسطينية.

وقال: "إن المصالحة أمر بالغ الأهمية من أجل معالجة الأزمة الإنسانية الخطيرة في غزة وكبح التكديس المستمر للأسلحة واستعادة الأمل في المستقبل".

وحث منسق عملية السلام  جميع الأطراف على اغتنام الزخم الإيجابي الراهن والتوصل إلى اتفاق يسمح للحكومة الفلسطينية بأن تتولى مسؤولياتها فورا في غزة.

وشدد ميلادينوف على إن قطاع غزة يجب أن يكون جزءا لا يتجزأ من أي دولة فلسطينية مستقبلية.

وغادر ملادينوف قطاع غزة، الذي وصله لعدة ساعات عبر معبر بيت حانون (ايرز)، لتفقد مشاريع تنفذها الأمم المتحدة.

مواضيع ذات صلة